هل تغرق الأرض بظلام دامس نهاية العام؟

 

قدم علماء الفلك استنتاجات مخيفة بعد مراقبة الأحداث الأخيرة على سطح الشمس، ورجحوا أن تغرق الأرض بظلام دامس لمدة ستة أيام بسبب عاصفة شمسية هائلة.

هذه الظاهرة تحدث مرة واحدة كل 250 سنة، وقد تحصل في شهر كانون الأول من هذا العام، ويمكن أن تحجب العاصفة نحو 90% من أشعة الشمس عن كوكب الأرض، بسبب عاصفة مغناطيسية تطلق البلازما من البقعة “AR2192″، وفق موقع “وان”.

وسيتمكن سكان بلدان مختلفة من رؤية الشفق القطبي، وكذلك كواجهة أطول ليل. كما يمكن أن تتسبب هذه الحادثة بمشاكل في الاتصال وانقطاع الشبكة.

التصنيفات : منوعات