العثور على لوحة لإلهة الشغف في مدينة الرماد

 

 

اكتشف علماء الآثار في إيطاليا على لوحة جصية تصور الهة للشغف وبجعة في غرفة نوم أثرية في بومبي.

وقال ماسيمو أوسانا، مدير متنزه بومبي الأثري، لوكالة الأنباء الإيطالية “أنسا” إن صورة الالهة ليدا وهي تحتضن بجعة تمثل الإله الروماني جوبيتر، فكرة شائعة ومنتشرة في زخارف منازل بومبي.

لكنه أشاد بهذه اللوحة الجصية وقال إنها استثنائية، إذ يبدو أن الالهة تنظر إلى أي شخص ينظر إلى اللوحة.

وقال أوسانا “ليدا تراقب المتفرج بشغف واضح للغاية”.

اللوحة الجصية تم اكتشافها الجمعة الماضية في إطار عمل لتعزيز أسس المدينة بعد أن تسببت الأمطار وعوامل التعرية على مدار الأعوام الماضية في حدوث بعض الانهيارات.

وبومبي مدينة رومانية كان يعيش فيها حوالي عشرون ألف نسمة، واليوم لم يبق من المدينة إلا آثارها القديمة. تقع المدينة على سفح جبل بركان فيزوف الذي يرتفع 1,200 متراً عن سطح البحر، بالقرب من خليج نابولي في إيطاليا.

ثار البركان ثوراناً هائلاً مدمراً عام 79 م ودمر مدينتي بومبي وهركولانيوم. طمر البركان المدينة بالرماد لمدة 1,600 سنة حتى تم اكتشافها في القرن الثامن عشر.

التصنيفات : الثقافية