نفقاتك تكشف شخصيّتك !

 

يتم تحديد نوع شخصية الإنسان بالاختبار النفسي، وخريطة إشارات الدماغ وعن طريق رد الفعل على الأخطاء النحوية. والآن حدد علماء من الولايات المتحدة وبريطانيا نوع شخصية الإنسان بنفقاته.

استخدم الباحثون خلال هذه الدراسة أكثر من مليوني سجل للمصروفات تعود لـ 2193 شخصا، وقد ساعدت طريقة التعليم الآلي الباحثين على تحليل هذه النفقات.
كما وافق جميع المتطوعين على الإجابة عن أسئلة الباحثين تحريريا، ما ساعدهم على معرفة في ما إذا كانوا ماديين ومدى قدرتهم على ضبط النفس، وكذلك التعرف على الصفات “الخمس الكبرى”- الضمير، الانبساط والنيات الحسنة والعصبية وتقبل الجديد.

أما ما يخص نفقات المشتركين، فقد تم تقسيمها إلى 5 فئات – سوبرماركت، متاجر الأثاث، التأمين، الإنترنت والمقاهي. وقد ساعدت طريقة التعليم الآلي الباحثين على إيجاد علاقة بين فئة النفقات وبين الصفات الشخصية للمشتركين.
اتضح، أن العلاقة بين الخصائص الشخصية والنفقات غير واضحة تماما. ولكن تمكن العلماء بدقة من معرفة إذا كان الشخص يتميز بضبط النفس وهل يميل إلى المادية.

كما تمكن الباحثون من تحديد تقبل الشخص للجديد (الانفتاح) مما ينفقه مثلا على تذاكر السفر بالطائرة. أما صفة الانبساط فقد تم تحديدها عند الذين ينفقون على المواد الغذائية والمشروبات. وأما ذوو النيات الحسنة، فقد تميزوا بالادخار وتقديم المساعدة للآخرين. كما اتضح للباحثين أن الماديين يفضلون إنفاق أموالهم على المجوهرات والحلي، ونادرا ما يتبرعون بالمال مقارنة بالآخرين.

تقول الباحثة ساندرا ماتز: “لقد تمكنا من تحديد نوع شخصية الإنسان بغض النظر عن عمره ودخله. الاستثناء الوحيد كان الأشخاص الذين يعيشون في المناطق الفقيرة جدا. لقد عانينا من تحديد نوع شخصيتهم. والسبب إمكانياتهم المحدودة في إنفاق المال”.

يختتم الباحثون دراستهم بالقول، أصبح من السهولة اليوم تحديد نوع شخصية الإنسان بالضبط ومن دون خطأ، حيث يتم تسجيل سلوك الأشخاص في شكل رقمي على نطاق متزايد باستمرار. لذلك، يجب على السلطات ضمان حماية الأفراد والمجتمعات من أي إساءة استخدام محتملة لهذه البيانات.

مواقع

التصنيفات : منوعات