header-right

رئيس التحرير : عبد الفتاح العوض

رئيس مجلس الإدارة : د. صباح هاشم

من نحن اتصل بنا
أجنحة الشام

من مسافة متر ونصف اخترقت الرصاصة وجهه لتخرج من خلف رأسه جريمة قتل غامضة في السويداء .. والشكوك تحوم بين زوجته الحامل ووالدته

الخميس 10-01-2019 - سنة - 5056 قراءة

صاحبة الجلالة - خاص خرجت طلقة من مسافة قريبة لتستقر في رأس المواطن "معتز ح" القاطن مع عائلته في بلدة "عرى" بالريف الغربي لمحافظة السويداء، ليسقط معها قتيلاً وسط اتهام عائلته لزوجته "س أ" بقتله عمداً، حيث قامت الجهات المختصة باحتجازها للتحقيق، مع ورود معلومات أخرى عن اتهام والدته بالجريمة. واقعة القتل التي تمت بسلاح حربي صباح الثلاثاء الماضي، وبحسب تقرير الطبيب الشرعي خرجت الرصاصة من مسافة متر ونصف المتر لتخترق وجه الضحية، وتخرج من رأسه. مصدر في البلدة أوضح لصاحبة الجلالة أن المغدور ينحدر من قرية ذيبين، حيث استقر وعائلته الكبيرة في البلدة منذ زمن، وأن أشقائه ادعوا على زوجته الحامل بأنها وراء الجريمة نتيجة خلافات كبيرة معه. المعلومات التي حصلت عليها صاحبة الجلالة من مصادر متعددة تؤكد أن المغدور لديه أعداء كثر، وهو متورط بمشاكل كثيرة، حيث شغل مواقع التواصل في وقت سابق من العام الماضي عندما تقدم بشكوى ضد إحدى المدرسات في البلدة لضربها ابنه الصغير.. غير أن أياً من الذين تواصلوا مع صاحبة الجلالة لم يحددوا نوع المشاكل التي كان الضحية يقوم بها، وما إذا كان قد تورط في القضايا التي كانت تحدث في المنطقة. إحدى جيران الضحية اتهمت والدة المغدور بقتله وكتبت على إحدى صفحات مواقع التواصل بصراحة تامة تأكيدها على قيام عائلته بقتله، نافية التهمة جملة وتفصيلاً عن الزوجة، وقالت أنها تخاف الله، وتخشى أن تظلم المرأة الحامل بتهمة ليس لها يد فيها، (أنا جارة المدعوة س وأعرف ومتأكدة ان بيت "م. ح" يضم زوجته وأولاده، ويسكن معه أمه وأشقائه وأولادهم، وهو ما يعني أن البيت ممتلئ.. علماً أن أشقاء وشقيقات معتز ووالدته لا يحبون الزوجة ولا يحترمونها، ولهذا كانت التهمة جاهزة. وتابعت الجارة سردها لحكاية الضحية، مؤكدة أنها كانت حاضرة على كثير من المشاكل بين المغدور وأهله. (وبصراحة أكتر المغدور كان لديه أعداء كثر) متهمة بالختام والدة الضحية بأنها وراء الجريمة، مطالبة من القضاء التحقق لتبرأة المرأة التي توشك على الولادة. الجريمة بيد الجهات المختصة الآن، وهي الفيصل فيها، علماً أن انتشار السلاح العشوائي ووجوده بين يدي المواطنين أدى لسقوط ضحايا كثر، ولا حلول تلوح بالأفق لتنظيمه.


أخبار ذات صلة

سوريون يعرضون أعضائهم للبيع

سوريون يعرضون أعضائهم للبيع

سيدة تطلب عبر الفيسبوك مشترياً لكليتها كي تفك أسر زوجها المخطوف

رأس المال (الناعم)..!

رأس المال (الناعم)..!

35 بالمئة من إجمالي رساميل قطاع الأعمال المحلي مملوكة لنساء

ألا يجب محاسبة وزير ‎النفط..؟

ألا يجب محاسبة وزير ‎النفط..؟

بطاقة "ذكية" لم يسعفها ذكائها.. وحلول فاشلة لأزمة تتكرر كل عام

كل يوم يحرق السوريون 600 مليون ليرة على الدخان

كل يوم يحرق السوريون 600 مليون ليرة على الدخان

لو يدفع المدخن نصف إنفاقه على التدخين صدقة للفقراء !!!!!

إن كنت تريد السهر في الشيراتون أو الفورسيزن أو الميرديان

إن كنت تريد السهر في الشيراتون أو الفورسيزن أو الميرديان

الحجز ما بين 27 و100 ألف ليرة للشخص الواحد.. وما بين 150 و450 ألف للأسرة!!

جائزة الأسرة المتميزة في الإمارات العربية لعائلة سورية

جائزة الأسرة المتميزة في الإمارات العربية لعائلة سورية

الطفلة رند معن رافع ترجح الكفة السورية بفضل مهاراتها المتعددة

سوق الموبايلات في سورية ....

سوق الموبايلات في سورية ....

سوق الحكي الغالي !!

الملاهي الليلية في جرمانا بؤر لدعارة القاصرات

الملاهي الليلية في جرمانا بؤر لدعارة القاصرات

ملهى ليلي يستغل القاصرات للعمل بالدعارة.. وضوء الليزر يحدد لهن الزبون

حب أعمى وفوضى سلاح.. والنتيجة قتلها وقتل نفسه  

حب أعمى وفوضى سلاح.. والنتيجة قتلها وقتل نفسه  

مراهق في السويداء يلقي قنبلة يدوية في منزل حبيبته القاصر التي رفضت الزواج به ..!

قرية في السويداء تطور عادة عمرها عشرات السنين

قرية في السويداء تطور عادة عمرها عشرات السنين

جرائم القتل غير العمد تزيد من المحبة وتقطع الطريق على المزايدات

أولاد النعمة.. ووأولاد الثروة

أولاد النعمة.. ووأولاد الثروة

بعض رجال الأموال الجدد مراهقون اقتصاديون مثل ديوك مغرورة ريشها من دولار !!

" إذا كنت لا تجيد الابتسامة.. فلا تفتح متجرا "

" إذا كنت لا تجيد الابتسامة.. فلا تفتح متجرا "

باعة يتعالون على المستهلكين ويمتنعون عن البيع.. "الأسعار هيك عاجبك شيل مو عاجبك خلي"  

في دمشق.. حدث يستدرج طفل لمنزله لممارسة اللواط معه

في دمشق.. حدث يستدرج طفل لمنزله لممارسة اللواط معه

شذوذه الجنسي دفعه لمحاولة الاعتداء على ابن جيرانه.. والقصة تنتهي بمحاولة قتل

مجددا.. فاكهة "البعباص"  تثير جدلا تحت قبة البرلمان

مجددا.. فاكهة "البعباص"  تثير جدلا تحت قبة البرلمان

حمودة صباغ يستفسر .. والجغيلي : لم أذقها في حياتي